مادة من خمس صفحات، تضم رسالة احتجاج باللغة الانجليزية أرسلتها سميحة خليل إلى جريدة جروسالم بوست تستنكر فيها ما نُشر في مقال بتاريخ 7شباط 1980 حيث تم نسب الثوب الفلسطيني إلى "إسرائيل"، والخبر الذي تم استنكاره، بالإضافة إلى خبر قامت بنشره جمعية إنعاش الأسرة في جريدة الفجر تستنكر الحدث، وغيرها. 

رسالة من صفحة واحدة، مرسلة من جمعية إنعاش الأسرة إلى اتحاد الكنائس العالمي بتاريخ 19 حزيران 1982 تطالبهم فيها بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيي واللبناني، وتعلن رفضها واحتجاجها على الغزو الإسرائيلي لبيروت وتطالب اتحاد الكنائس بالضغط عليهم للانسحاب الفوري.

رسالة من صفحة واحدة، مرسلة من رئيسة جمعية إنعاش الأسرة، سميحة خليل، إلى مدير خدمات الإغاثة الكاثوليكية بتاريخ 24 آب 1983 ردا على رسالة كان قد أرسلها للجمعية بتاريخ 3حزيران 1983 حيث تحتج على التمييز بين طفل وآخر سواء على أساس العمر أو الطبقة الاجتماعية، وختمت رسالتها بعبارة "فإذا كانت مساعداتكم هذه مقدمة إلينا بشروط فنحن نرفضها وشكرا".

مادة من صفحة واحدة، وهي رسالة من جمعية إنعاش الأسرة إلى اليونسكو في العام 1982 لرفض اتفاقية كامب ديفيد وما قد يترتب عليها من إدارة حكم محلي، وتطالب بتوفير حماية لكل الجمعيات الفلسطينية.

 مادة من صفحة واحدة، وهي عريضة بتاريخ 17 أيار 1980 تستنكر إبعاد عائلتي محمد الكعبي ويعقوب الشوطي عن أماكن سكنهم وتطالب بإعادتهم إلى بيوتهم،

مادة من ثلاث صفحات، وهي عبارة عن عريضة أرسلتها مجموعة مؤسسات محلية فلسطينية منها جمعية إنعاش الأسرة  عام 1980م إلى مؤتمر القمة العربية تؤكد فيها على ضرورة الوحدة العربية والإسلامية، وعلى رفضها أي ممثل للشعب الفلسطيني خارج إطار منظمة التحرير الفلسطينية.

مادة من صفحة واحدة، وهي عبارة عن عريضة موقعة من عدة مؤسسات تطالب بإعطاء العلاج الفوري للأسير خليل عليان المحكوم مؤبد والقابع في سجن نفحة.

مادة من صفحة واحدة، وهي عريضة مرسلة للحاكم العسكري العام في الضفة الغربية للمطالبة بتوفير الحريات الفكرية والأكاديمية للطلاب في الجامعات والمدارس والمعاهد، والمطالبة بإعادة فتح جامعة بيرزيت ومعهد المعلمات التابع للوكالة ومدرسة ذكور رام الله الثانوية. 

 مادة من صفحة واحدة، وهي عريضة موقعة من عدة جمعيات ومؤسسات ومرسلة إلى الحاكم العسكري الإسرائيلي للضفة الغربية، تؤكد على أهمية الحرية الفكرية والأكاديمية للطلبة الفلسطينيين وتطالب السلطات الاسرائيلية بإعادة فتح المؤسسات الأكاديمية التي تم إغلاقها (جامعة بيرزيت، معهد المعلمات، مدرسة رام الله الثانوية).

مادة من صفحة واحدة، وهي عبارة عن عريضة موقعة من عدة مؤسسات من بينها جمعية إنعاش الأسرة دعما لمعلمي وكالة الغوث في إضرابهم، وتحمِّل مسؤولية الإضراب لوكالة الغوث.

مادة من صفحتين، وهي عريضة موقعة من ممثلات كل قسم من أقسام جمعية إنعاش الأسرة بتاريخ 4 كانون أول 1979، ومرسلة إلى هيئة الأمم المتحدة بمناسبة أسبوع فلسطين، حيث تؤكد الجمعية من خلالها على مطالب الشعب الفلسطيني.